حكايات اطفال قصيرة – البصلة ودرس الفوائد

حكايات اطفال قصيرة - البصلة ودرس الفوائد
حكايات اطفال قصيرة – البصلة ودرس الفوائد

 

“حكايات اطفال قصيرة”، في حقلٍ صغير بجوار قرية مليئة بالأشجار الخضراء والأزهار الملونة، كانت تنمو بصلةٌ صغيرةٌ ولطيفةٌ تُدعى بلوما. كانت بلوما بصلةً خاصةً للغاية، فهي ليست مجرد بصلة عادية، بل كانت مليئة بالحكمة والعلم.

كانت بلوما تتأمل في جمال الحقل وتستمتع بأشعة الشمس الدافئة التي تتسلل إليها من خلال السماء الزرقاء. وفي أحد الأيام، بدأت بلوما تشعر بالفضول حول دورها وأهميتها في هذا العالم.


فجأةً، ظهر طفل صغير يُدعى آدم، كان يمشي برفق مع والدته في الحقل. عندما لاحظ آدم بلوما، اندهش وسأل والدته: “ما هذا؟”

أجابت والدته بابتسامة: “هذه بصلةٌ صغيرةٌ، وهي جزء من النباتات التي تُزرع في حقولنا.”

توقف آدم ونظر إلى بلوما بدهشة، ثم سأل بفضول: “لماذا ينبغي أن نزرع البصل؟”

“حكايات اطفال قصيرة”

فردت بلوما بصوتٍ مرحٍ وودي: “يا لطيف، لدى البصل العديد من الفوائد والاستخدامات الرائعة. يمكن استخدامه في الطهي لإضافة نكهةٍ شهية إلى الأطعمة، ويمكن أيضًا استخدامه للعناية بالبشرة والشعر.”

استمع آدم باندهاش إلى شرح بلوما، ثم قال بابتسامة واسعة: “يبدو أن البصل له دور مهم في حياتنا! شكرًا جزيلاً، بلوما.”

بعد ذلك، أصبحت بلوما صديقة لآدم، وكان يأتي إليها دائمًا للاستماع إلى قصصها وتعلم المزيد عن النباتات وفوائدها.


مع مرور الوقت، أصبحت بلوما جزءًا لا يتجزأ من حياة آدم وعائلته، وكانوا يستمتعون بتناول الوجبات التي تحتوي على البصل، ويستخدمونه للعناية بجمالهم الخارجي.

وهكذا، أدرك آدم من خلال بلوما أهمية البصل وفوائده العديدة، وتعلم كيفية الاستفادة منه في حياته اليومية، وكانت بلوما دائمًا مستعدة لمساعدته وتوجيهه في رحلته لاكتشاف عجائب الطبيعة والمعرفة.

تابعوا مجموعة شغف القصة على فيس بوك من هنا

ما هو تقييمك للقصة؟

متوسط التصويت 4.8 / 5. عدد الأصوات: 127


الرابط المختصر: https://story-passion.com/hur3

Subscribe
نبّهني عن
guest
3 تعليقات
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
روان محمود

شكرًا لكم على هذه القصة الملهمة، لقد جعلتمنا نرى العالم بعيون جديدة ومفتوحة

ريما

كانت القصة مtd]m من البداية إلى النهاية. استمتعنا بقراءتها معاً قبل النوم

أم نادية

الموقع يُقدم لي مصدرًا موثوقًا لقصص تربوية تُعزز قيم النزاهة والتعاون لدى أطفالي.

زر الذهاب إلى الأعلى